اخر عشرة مواضيع :         لسه مركبتش كاميرات مراقبة ادخل والحق العروض (اخر مشاركة : مازن محمد خالد - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          4 أعشاب طبيعية تساعد على خفض ضغط الدم المرتفع (اخر مشاركة : محمد عصام - عددالردود : 5 - عددالزوار : 57 )           »          دعاء (اخر مشاركة : محمد عصام - عددالردود : 6005 - عددالزوار : 415225 )           »          الصلاة على الحبيب المصطفى عليه ازكى السلام (اخر مشاركة : محمد عصام - عددالردود : 6025 - عددالزوار : 484804 )           »          القهوة للقضاء على السيلوليت (اخر مشاركة : لمياء - عددالردود : 9 - عددالزوار : 249 )           »          يوم الرجل ويوم المرأة.. لماذا انتصرت حواء "بالقضية"؟ (اخر مشاركة : لمياء - عددالردود : 3 - عددالزوار : 42 )           »          محرك بحث "بريف" . . محرك بحث جديد يهدد "غوغل كروم" ويجذب الملايين (اخر مشاركة : لمياء - عددالردود : 5 - عددالزوار : 69 )           »          ليوناردو فيبوناتشي - عالم رياضيات (اخر مشاركة : لمياء - عددالردود : 1 - عددالزوار : 44 )           »          تصريح غريب لمدير منظمة الصحة العالمية مع تفاؤل العالم باللقاح (اخر مشاركة : نووور القمر - عددالردود : 6 - عددالزوار : 80 )           »          ][®][^][®][أهم الأخبار القصيرة لكورونا ][®][^][®][ (اخر مشاركة : نووور القمر - عددالردود : 333 - عددالزوار : 9466 )           »         


لوحة الشـرف
القسم المتميز العضو المتميز المشرف المتميز الموضوع المتميز
قريبا قريبا قريبا قريبا


العودة   منتديات المروج المشرقـــة > مروج حواء والطفولة و الرجل > ~¤¢§{(¯´°•. مروج الأمومة والطفل.•°`¯)}§¢¤~
التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم اجعل كافة المشاركات مقروءة

~¤¢§{(¯´°•. مروج الأمومة والطفل.•°`¯)}§¢¤~ كل ما يتعلق بالطفولة: مشاكل معاناة وحقوق

الإهداءات

رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
قديم 09-13-2020, 07:38 PM   #1
عضو ية برونزية
Awt4 حكايتي مع الإكزيما عندما أردت تمزيق جلدي





حكايتي مع الإكزيما عندما أردت تمزيق جلدي




تقول آنا بيارد غولدز، التي تعاني طوال حياتها من الإكزيما : "كانت تمر علي أيام أعاني خلالها من الانهيار الكامل للجلد وأبدأ في حكه، لقد كنت أرغب في تمزيق جلدي".

وقالت غولدز لبرنامج نيوزبيت في بي بي سي : "منذ كنت في سن الرابعة أو الخامسة وأنا على دراية بالأمر، فقد لاحظت أن يدي تبدو مختلفة، وقد شعرت بالاختلاف عن الأطفال الآخرين".

ووجدت دراسة أجرتها جمعية الإكزيما الوطنية أن 89 في المئة من البالغين المصابين بالأكزيما يشعرون أنها تقلل بشكل كبير من جودة حياتهم.

ويعاني ربع الأطفال المصابين بالأكزيما من تدني احترام الذات، بحسب الآباء الذين شملهم الاستطلاع.

وتقول آنا، البالغة من العمر 15 عاما: "إنه مثل جلد وحيد القرن، متشقق وخشن وغير جميل المظهر".

وتقول هذه الدراسة المسحية إن أكثر من ثلث المصابين تأثر تعليمهم بهذه الحالة.
ولقد عادت آنا للتو إلى المدرسة. ولكن كانت هناك أيام عديدة على مر السنين لم ترغب فيها في الذهاب إلى المدرسة.

وتقول : "كانت هناك أيام عدت فيها إلى المنزل مبكرا لأن الإكزيما كانت مؤلمة للغاية، فقد كانت الحركة صعبة، والكتابة صعبة، لذلك لم يكن بوسعي في الواقع القيام بالعمل أو التركيز كما ينبغي".

وتظهر الإكزيما على وجهها في الصباح مما يجعلها تشعر بالخجل.
وتقول : "لم أكن أريد أن يراني الناس، كان الأمر محرجا للغاية".
وعندما كبرت، تعرضت آنا للتنمر بسبب الإكزيما.
وتقول :"لم أكن فقط أدرك أنني مختلفة، ولكن كان هناك أيضا أشخاص آخرون يخبرونني بذلك".

وكانت ترتدي ملابس فضفاضة في محاولة لإخفاء بشرتها، لأنها لا تريد أن يرى أي شخص الإكزيما.

وتقول آنا :"لقد أثر ذلك علي حقا، لأنك لا تشعر بأنك طبيعي".

وكان أحد التحديات التي أبرزتها الدراسة المسحية للجمعية الوطنية للإكزيما هي العزلة الاجتماعية التي يمكن أن تسببها الإكزيما.

كان هذا هو الحال بالنسبة لآنا، فهي ما تزال ترى أصدقاءها، ولكن في البيوت فقط.
وتقول:"عادة ما يجب أن يكون اللقاء في منزلي أو في منازلهم، لأن الخروج من المنزل كان محرجا للغاية، كما أن التنقل في بعض الأيام يكون مؤلما للغاية".

ويعني ذلك الاضطرار إلى إلغاء الخطط، وتقول:"إن ذلك يجعلك تشعر وكأنك عبء في بعض الأحيان".

تتضمن استراتيجيات المواجهة التي تتبعها آنا وضع الكريم والاستماع إلى الموسيقى ومشاهدة مقاطع الفيديو التمثيلية، ذلك أن الدراما هي شغفها الأكبر.

وتقول آنا :"عندما أكون وحدي أشعر أنه يتم الحكم علي بسبب بشرتي، ولكن عندما أكون متقمصة لشخصية،أعرف أنه لا يمكن الحكم علي لأنني أكون شخصية أخرى".

وجزء من العملية هو محاولة بناء الثقة من خلال "تبني الموقف العقلي الصحيح".

وتقول : "لقد استغرق الأمر مني بعض الوقت لأدرك أنه ما لم يكن لديك العقلية الصحيحة فإنه لا يمكنك حقا تحقيق ما تريد".

وتضيف قائلة :"من المهم أن تخرج مشاعرك، فإذا كنت بحاجة إلى البكاء، فمن المهم أن تفعل ذلك، وعليك التحدث إلى الناس حول ما تشعر به".

وتحولت آنا إلى علاج جديد مما يعني أنها في وضع أفضل الآن.

وعلى الرغم من تحسن يديها من "الظهور مثل القفازات الحمراء"، إلا أن ذلك لا يعني أنها وجدت علاجا.

"لا يتعلق الأمر بالعلاج"

أجرت جمعية الإكزيما الوطنية دراسة مسحية على 530 بالغا مصابا بالإكزيما و 524 شخصا هم أولياء أمور لأطفال (حتى سن 16 عاما) في بداية أسبوع الإكزيما الوطني.

وقال ما يقرب من ثلاثة أرباع البالغين (74 في المئة) إن الإصابة بالإكزيما تؤثر سلبا على صحتهم العقلية.
وقال أكثر من ثلث أولياء الأمور (35 في المئة) إن الإكزيما حالت دون ذهاب أطفالهم إلى المدرسة.
وقال 37 في المئة من الآباء إنهم يعتقدون أن الإكزيما أثرت على أداء أطفالهم في المدرسة.

وتقول جولي فان أونسيلين، الممرضة المتخصصة في الأمراض الجلدية:"لا يتعلق الأمر بعلاج الإكزيما، بل يتعلق بإخضاعها للسيطرة".

نصيحة بـ"الحمَّام اليومي" للأطفال المصابين بالإكزيما
مستحضرات التنظيف قد تسبب الإكزيما
تناول الأطفال للوجبات السريعة قد يسبب الربو والإكزيما

وتضيف قائلة : "حتى مع العلاج المناسب لك، فما زلت تعاني من الإكزيما وبالتالي تحتاج إلى العناية ببشرتك".

وبالنسبة لآنا، لا تزال التشققات موجودة في جلدها. وتقول: "إنها هناك إلى حد كبير، مع تكرار النوبات الشديدة جدا على وجهي ومعصمي".
لكنها أكثر سعادة.

وتقول :"إنه يمكنني الآن أن أنظر في المرآة دون أن أفكر في أن أقول لصورتي المنعكسة عليها : لا أريد أن أراك".

منقول


سجلت هنا : شيماء
التوقيع:




سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله ، والله أكبر ولله الحمد ، وأستغفر
الله عدد خلقك ورضى نفسك وزنة عرشك ومداد كلماتك
شيماء السعدني غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-14-2020, 09:03 PM   #2
عضو نشيط
افتراضي


مشاكل هذا المرض صعبة وخصوصا عند الاطفال ولهذا علي الاباء الاهتمام الكبير باطفالهم المرضى به لكي لا يقوموا باشياء تضر حياتهم

تحياتي


بشرى
بشرى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-16-2020, 09:09 PM   #3
مشرف
افتراضي


شكرا اختي شيماء السعدني على هذا العرض القيم

مرض خطير يصيب الصغار والكبار ايضا ولكنه صعب على الصغار لانهم لا يتقبلوه كثيرا وهناك من يريد التخلص منه باي طريقة حتى بقتل نفسه

جزاك الله كل خير

يوسف تميم
التوقيع:
يوسف تميم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-19-2020, 08:12 PM   #4
مـشـرفة


الصورة الرمزية لؤلؤة
افتراضي


ما شاء الله عليك اختي شيماء السعدني على هذا التواصل القيم

مرض خطير لانه اوصل هذه الفتاة الى ان تحاول ان تمزق جدلها وهذه حالة صعبة
بسبب نفسيتها المحطمة

تسلم ايدك ما قصرت


لؤلؤة
التوقيع:


سبحان الله و بحمده .. عدد خلقه .. ورضى نفسه ..
وزنة عرشه .. ومداد كلماته..
لؤلؤة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-23-2020, 08:40 PM   #5
عضو متألق

افتراضي


شكرا اختي شيماء السعدني على هذا العرض القيم

مرض خطير يصاب به الصغار والكبار ولكن عقل الصغر لا يمكن تقبله ولهذا على الاباء تتبع اطفالهم المرضى به لكي لا يقوموا باشياء خطيرة على حياتهم

لاتحرمينا من جديدك

فارس الشرق
التوقيع:
فارس الشرق غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-24-2020, 07:41 PM   #6
الاشراف العام

الصورة الرمزية فاطمة الزهراء
افتراضي


شكرا لتواصلك القيم اختي شيماء السعدني

مرض صعب على الاطفال اكثر لانه يمكن ان يجعلهم يؤذون انفسهم لعدم تقبله ولهذا على الاباء حمايتهم من انفسهم بالجلوس معهم اكثر وملاحظتهم


شكرا على الاختيار الجميل

ننتظر جديدك


فاطمة الزهراء
التوقيع:
[عزيزي الزائر يتوجب عليك التسجيل لمشاهدة الرابط للتسجيل اضغط هنا]
فاطمة الزهراء غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-29-2020, 03:23 PM   #7
عضوية برونزية

افتراضي


شكرا اختي شيماء السعدني على هذا العرض القيم وتعريفنا على هذا المرض الخطير الذي يصاب به الكبار والصغار ولكنه يضر بالصغار اكثر لعدم تقبلهم اعراضه كما جاء في الموضوع مع هذه الفتاة


في انتظار جديدك لك اغلى الاماني


محمد عصام
التوقيع:
محمد عصام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-30-2020, 05:28 PM   #8
إدارية


الصورة الرمزية نووور القمر
افتراضي



مرض خطير وعلى الاباء محاولة التدخل ليفهم الاطفال بنوع هذا المرض واعراضه واقناعهم كيف التعامل معه

شكرا اختي شيماء السعدني على هذا العرض القيم
ننتظر منك الجديد

نووور القمر
التوقيع:
نووور القمر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-23-2020, 01:55 PM   #9
الادارة العامة

الصورة الرمزية جـوهرة 99
افتراضي


لا حول ولا قوة الا بالله مشكل خطير وامر لا نستطيع ان نستهين به فهو للكبار مؤثر فما بالك بالصغار الذي اكيد سيعقدهم ويخوفهم

لهذا على الاباء ان يحتضنوا اطفالهم في هذا الموقف وان يقنعوهم على انه مرض عادي ولا داعي من الخوف واكيد ان الله خلق الداء والدواء

شكرا على هذا العرض اختي شيماء السعدني وعلى حسن الاختيار

تواصل مهم ومميز نترقبه منك دوما


اختكم جوهرة
التوقيع:
جـوهرة 99 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-30-2020, 05:57 PM   #10
عضو فعال
افتراضي



يا حفيظ اللهم الطف بكل ابنائنا من هذا المرض لانه صعب جدا عليهم

شكرا على هذا الموضوع والاختيار اختي شيماء السعدني

- رجاء علمي -
رجاء علمي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
رد


أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع كتابة مواضيع
لا تستطيع كتابة ردود
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع إلى


الساعة الآن: 07:57 AM


Powered by vBulletin® Version 3.6.8
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات المروج المشرقة