اخر عشرة مواضيع :         ضحية جديدة من لبنان تموت بالحرق على يد زوجها وهي حامل (اخر مشاركة : يوسف تميم - عددالردود : 4 - عددالزوار : 371 )           »          الورم الأورمي العصبي (اخر مشاركة : يوسف تميم - عددالردود : 4 - عددالزوار : 125 )           »          المواد الحافظة ومخاطرها على صحتنا (اخر مشاركة : يوسف تميم - عددالردود : 1 - عددالزوار : 28 )           »          قدور حديد الزهر: هل هي صحية فعلاً؟ (اخر مشاركة : يوسف تميم - عددالردود : 3 - عددالزوار : 104 )           »          فاكهة البرتقال ... تاريخها وفوائدها الصحية. (اخر مشاركة : يوسف تميم - عددالردود : 4 - عددالزوار : 65 )           »          ماذا كشف تشريح جثث 44 شخصا ماتوا بـ"كورونا" وأخذ عينات دماغهم؟ (اخر مشاركة : يوسف تميم - عددالردود : 4 - عددالزوار : 77 )           »          دعاء (اخر مشاركة : يوسف تميم - عددالردود : 6190 - عددالزوار : 938176 )           »          شركة تسليك مجاري بالبدائع (اخر مشاركة : مهند العبادي - عددالردود : 0 - عددالزوار : 12 )           »          الصلاة على الحبيب المصطفى عليه ازكى السلام (اخر مشاركة : محمد عصام - عددالردود : 6115 - عددالزوار : 995439 )           »          جديد دائما (اخر مشاركة : جـوهرة 99 - عددالردود : 27 - عددالزوار : 143 )           »         


لوحة الشـرف
القسم المتميز العضو المتميز المشرف المتميز الموضوع المتميز
قريبا قريبا قريبا قريبا


العودة   منتديات المروج المشرقـــة > المروج الأدبية والفنية > ~¤¢§{(¯´°•. مروج القصص والروايات.•°`¯)}§¢¤~
التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم اجعل كافة المشاركات مقروءة

~¤¢§{(¯´°•. مروج القصص والروايات.•°`¯)}§¢¤~ كل ما يتعلق بالقصص والروايات الأدبية والمحاولات الشخصية

الإهداءات

رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
قديم 09-02-2022, 12:56 PM   #1
الاشراف العام

الصورة الرمزية فاطمة الزهراء
3 ضحية جديدة من لبنان تموت بالحرق على يد زوجها وهي حامل





ضحية جديدة من لبنان تموت بالحرق على يد زوجها وهي حامل




قصة واقعية منقولة للبنانية هناء التي توفيت بعد ان حرقها زوجها وهي في شهرها الخامس

توفيت الشابة اللبنانية هناء خضر، صباح يوم الأربعاء في مستشفى السلام بمدينة طرابلس شمالي البلاد، متأثرة بحروقها البليغة، بعد أن أضرم فيها زوجها النار إثر خلاف حول إجهاض جنينها، متذرعا بالضائقة المالية.

وعصر اليوم، شيعت بلدة وادي خالد في عكار الشابة هناء الخضر، التي تعرضت للتعنيف من قبل زوجها، قبل أن تلقى حتفها.

وكان زوج هناء قد أضرم فيها النار، الأسبوع الماضي، باستخدام قارورة الغاز بقربها بعد تعنيفها، ووصلت إلى المستشفى في حالة خطرة.

وقالت شاهدة عيان صديقة للضحية، ، إن "هناء لم تكن تتوقع أنها ستواجه الموت حرقاً بسبب خلافات زوجية، فهي كانت تستعد لاستقبال مولودها الثالث بعد 4 أشهر، وبقيت تصارع الموت في المستشفى لمدة خمسة أيام مع حروق بليغة التهمت جسدها".

وعائلة القتيلة من منطقة وادي خالد الحدودية مع سوريا في أقصى شمال لبنان، وتسكن في إحدى ضواحي مدينة طرابلس، ويعمل الزوج في تنظيف المقابر وصيانتها.

وتداول ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي منشورات استنكروا فيها ما حصل، وعبّروا عن غضبهم من هول الجريمة وفظاعتها.

وأشعل خبر وفاة هناء اليوم التعليقات المشددة على رفض التذرع الذي عادة ما يلجأ إليه الجاني للهروب من مسؤولية جريمته وادعاء الجنون والمرض، وطالب المعلقون بضرورة إعدام الجاني شنقا جزاء لفعلته الشنيعة.

وقالت مصادر طبية من مستشفى السلام في شمال لبنان، لموقع "سكاي نيوز عربية"، إن الحروق كانت تغطي نسبة 100 في المئة من جسد هناء.

وكشفت الأخصائية الاجتماعية في منظمة "كفى"، ريما حمزة، أنها ومن خلال التواصل مع والدة الضحية طيلة الأسبوع الماضي، علمت أن هناء متزوجة منذ 8 سنوات ولديها بنت عمرها 3 سنوات وصبي بعمر سنتين، وتعيش شمال مدينة طرابلس إلى جوار بيت أهل الزوج.

أضافت الأخصائية أن الضحية هناء لم تكن على تواصل مع والدتها المنفصلة أيضا عن والدها، حيث لم تكلمها منذ شهر مارس الماضي، إلا أنها زارتها في المستشفى. ونقلت عن والدتها أنها كانت تتعرض للتعنيف من قبل زوجها باستمرار متهمة الزوج برميها مراراً خارج المنزل وضربها.

وتابعت: "عاشت هناء مع جدتها لوالدتها إلى عمر 8 سنوات وانتقلت بعدها إلى منزل والدها الذي وافق على زواجها المبكر"، مبرزة أن "زوجها تعرض لحروق في يديه عندما أضرم النار بزوجته وأنه موقوف في المستشفى حالياً".

وفي سياق آخر، قالت منسقة الخدمة القانونية في منظمة "كفى عنف واستغلال"، المحامية ليلى عواضة، "هناء من النساء الأربع في محافظة الشمال اللواتي تعرضن الأسبوع الماضي للعنف على يد أزواجهن إلى حد القتل".

وأوضحت عواضة : "امرأة في حالة مشابهة توفيت قبل أيام برصاص في صدرها ووضعت الحادثة تحت خانة الانتحار، ولم نعرف إذا كانت هي فعلا التي انتحرت".

وأردفت: "طالما يشهد لبنان المزيد من الانهيار المؤسساتي أمنياً وقضائياً سنشهد ضحايا جدد، فكيف للنساء أن ينجين في ظل غياب العقوبات المشددة والرادعة وتراجع تطبيق القانون، إذ صارت الحماية غير فعالة بعد أن طال الانهيار في البلاد حتى الأمن الاجتماعي والأسري".

يُذكر أن هناء كانت حاملاً في شهرها الخامس وقد أسقطت جنينها جراء العنف الذي تعرضت له وكان وضعها الصحي خطيرا جدا قبل وفاتها.

وكانت محافظة شمال لبنان قد شهدت، الأسبوع الماضي، حالات عنف أسرية نقلت بسببها عدة نساء إلى المستشفيات.


رخمها الله وجعلها من الشهداء والصالحين


فاطمة الزهراء
التوقيع:
[عزيزي الزائر يتوجب عليك التسجيل لمشاهدة الرابط للتسجيل اضغط هنا]
فاطمة الزهراء غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-04-2022, 08:50 PM   #2
مـشـرفة


الصورة الرمزية لؤلؤة
افتراضي


ما شاء الله عليك اختي فاطمة الزهراء على هذا العرض القيم

موضوع و قصة مهمة تظهر ان المراة مازالت تعيش العنف الاسري على يعد زوجها مهما حاولوا وعملوا على محاربة هذا العنف

تسلم ايدك ما قصرت


لؤلؤة
التوقيع:


سبحان الله و بحمده .. عدد خلقه .. ورضى نفسه ..
وزنة عرشه .. ومداد كلماته..
لؤلؤة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-14-2022, 12:18 PM   #3
إدارية


الصورة الرمزية فيحاء
افتراضي


لا حول ولا قوة الا بالله
جريمة بشعة و انتهاك لحياة هذه الزوجة على يد زوجها بهذا الشكل
نتمنى له ان يأخذ اكبر جزاء

شكرا لاختيارك القيم اختي فاطمة الزهراء

ننتظر منك كل مزيد وجديد

فيحاء
التوقيع:
فيحاء غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-28-2022, 02:56 PM   #4
عضوية برونزية

افتراضي


لا حول لا قوة الا بالله مهما عملوا لمحاربة هذا الاجرام وهذه القصص التي نرى لحد الان مازلنا نعيش هذه الحقائق ولا نعرف متى ستكون لها نهاية لنعيش في راحة

شكرا اختي فاطمة الزهراء على هذا العرض والتذكير بهذه الاجرام
في انتظار جديدك لك كل الاماني


محمد عصام
التوقيع:
محمد عصام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-03-2023, 02:21 PM   #5
مشرف
افتراضي


شكرا اختي الكريمة فاطمة الزهراء على تواصلك القيم

موضوع وقصة مؤسفة تضاف الى الكثير من القصص مثلها التي نسمعها تقريبا كل يوم عن ضحايا العنف الذي تتعرض اليه النساء من طرف ازواجهن غالبا
ولهذا على جميع المسؤولين التصدي لهذه الجرائم و كل ما يحطم مجتمعاتنا من شر
فرفقا بالقوارير امهاتنا وزوجاتنا واخواتنا وبناتنا

جزاك الله كل خير

يوسف تميم
التوقيع:
يوسف تميم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
رد


أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع كتابة مواضيع
لا تستطيع كتابة ردود
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع إلى


الساعة الآن: 09:31 PM


Powered by vBulletin® Version 3.6.8
Copyright ©2000 - 2023, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات المروج المشرقة